ما الحكم الشرعي لإلقاء السلام عند دخول بيت غير مسكون ؟ لجنة الفتوي تجيب

القاء السلام
القاء السلام علي بيت غير مأهول بين الوجوب والاستحباب
٠٩ أكتوبر ٢٠١٩ - ٠٤:٤١ م
Advertisements

السؤال :ما الحكم الشرعي لإلقاء السلام عند دخول بيت غير مسكون ؟

الجواب 
لجنة الفتوى بمجمع البحوث الإسلام بالأزهر الشريف تلقت هذا التساؤل ومن أحد رواد صفحتها علي شبكة التواصل الاجتماعي "فيس بوك " واجابت  بالرد التالي :يستحب إلقاء السلام عند دخول البيت وجد أحد فيه أو لم يوجد،قال النووي رحمه الله في كتابه "الأذكار” يستحب أن يقول: بسم الله، وأن يكثر من ذكر الله تعالى، وأن يسلم سواء كان في البيت آدمي أم لا؛ لقول الله تعالى: (فَإِذَا دَخَلْتُمْ بُيُوتاً فَسَلِّمُوا عَلَى أَنْفُسِكُمْ تَحِيَّةً مِنْ عِنْدِ اللَّهِ مُبَارَكَةً طَيِّبَة) النور الأية 61.

الفتوي عادت قرون للماضي واستندت إلي ما ثبت عن الصحابة من إلقاء السلام على البيت غير المسكون فقد روى البخاري في "الأدب المفرد" عن ابن عمر رضي الله عنهما قال: إذا دخل البيت غير المسكون فليقل: السلام علينا وعلى عباد الله الصالحين.

الإمام القرطبي أيضا أدلي بدلوه في الأمر قائلا : والأوجه أن يقال: إن هذا عام في دخول كل بيت، فإن كان فيه ساكن مسلم يقول: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وإن لم يكن فيه ساكن يقول: السلام علينا وعلى عباد الله الصالحين.

اضافة تعليق
Advertisements