الآن

وسائل التواصل الاجتماعي احتفت بعيد ميلادها

بعد بلوغها 107 سنوات.. مسنة تكشف سرًا غريبًا لعمرها الطويل

5647896-937752149
المسنة المئوية لويز ساينور
١٢ أغسطس ٢٠١٩ - ١٠:٠١ م
Advertisements

سيدة عجوز كشفت عن سر غريب لعمرها الطويل وقالت أن السبب وراء ذلك هو تجنبها الرجال والزواج!!.

وبحسب موقع «مترو» تقول المسنة المئوية «لويز ساينور» التي احتفلت بعيد ميلادها رقم 107 بأن تجنب الرجال والزواج هو مفتاح الحياة الطويلة.

لويز من برونكس في مدينة نيويورك، تعزز صحتها الجيدة بنظام غذائي متوازن وممارسة التمارين الرياضية بانتظام.

تمشي «لويز» بدون مساعدة لحركتها، ولا تزال تقوم بالتسوق ولا تتناول أي دواء.
«لويز» أخبرت وسائل الإعلام المحلية في يوم عيد ميلادها في دار الرعاية الصحية التى تُقيم بها أن سر وصولها لعمر الـ107 أنها لم تتزوج أبدًا.. وتضيف: أعتقد أن هذا هو السر،وأن أختها تقول: "أتمنى لو لم أكن تزوجت".

شقيقة «لويز» تبلغ من العمر 102، مما يشير إلى أن طول العمر يمتد في الأسرة لكن الزواج أضر بصحتها قليلاً.

وسائل التواصل الاجتماعي نشرت أخبار احتفال «لويز» بعيد ميلادها الأخير في مركز بارلو المجتمعي في مدينة كوب. حضره أكثر من 100 شخص من الأصدقاء وأفراد الأسرة.. وقالت مازحة: «قلت إنني قمت بما يكفى من الحفلات».

وعلى الرغم من روح الدعابة الجيدة، عانت «لويز»، التي ولدت في يوليو 1912 - بعد ثلاثة أشهر من غرق السفينة تايتانيك - من نكسات لصحتها في السنوات الأخيرة.. فقد أصيبت بالعمى والالتهاب الرئوي، ونجت من الاعتداء والسرقة عندما كانت بالغة من العمر 103 أعوام.

السيدة «لويز» سُئلت حول كيفية عيش حياة طويلة وصحية، فقالت: «أمارس التمرينات الرياضية، لازلت أمارس القليل من الرقص بعد الغداء، ألعب البنجو، أتناول وجباتي من الطعام الإيطالي، فهو جيد جدًا للصحة بالإضافة إلى الابتعاد عن الصودا والكحوليات والحلويات.

«أليليا مورفي» هي حالياً أكبر امرأة أمريكية، تبلغ من العمر 114 عاماً وتعيش في هارلم، حيث ولدت لويز.
اضافة تعليق
Advertisements