الآن

تقييمات الناس سلاح ذو حدين.. تجنبها

تقييمات الناس لك سلاح ذو حدين
٠٢ يوليه ٢٠١٩ - ١٠:٠٨ ص
Advertisements
يسعي البعض لمعرفة آراء الناس فيهم، خاصة إذا كانت إيجابية، ليشعروا بالتفاخر والرضا النفسي الداخلي.

لكن إذا كانت الآراء سلبية، فإنها قد تصيب بالشخص للاكتئاب، وقد يزداد الأمر سوءًا وتترسخ في ذهن الإنسان هذه التقييمات والآراء السلبية، ومن ثم تترسخ في شخصيته.

 يقول الدكتور معاذ الزمر، أخصائي الطب النفسي وتعديل السلوك، إن الاهتمام باستماع آراء الناس وتقييمهم لتصرفات الإنسان ربما يقوده نحو الاكتئاب والحزن، فلك أنت تتخيل أنك تعيش في مجتمع ينتقدك ويقيمك "أنت بخيل وعصبي وتحب الحزن وكئيب"، ولا تسمع غير هذه الكلمات السلبية، من المؤكد أن ستشعر بالحزن وتدخل في عزلة حتى لا تستمع لمزيد من الآراء السلبية.

يجب علي كل إنسان أن يعرف جيدًا أن كل التقييمات والآراء ما هي إلا وجهات نظر، لأن كل شخص يقيمك فهو يقيمك وفق موقف مر به معك.
فإذا طلبت من خمسة أشخاص أن يقيموك ويعطوا رأيهم الشخصي فيك، ستكون النتيجة أن لكل منهم رأيه الخاص، وستجد نفسك أمام خمسة آراء مختلفة، وهذا الاختلاف مرده اختلاف المواقف التي مررت بها مع هؤلاء الخمسة.

 الشخص الوحيد القادر على تقييمك هو أنت فقط، لأنك الوحيد الذي تعرف إيجابياتك وسلبياتك، وأنت القادر أيضًا على تعديل وتقويم سلوكياتك.

استماعك الجيد لرأي الناس سيقود دماغك دون وعي للآراء السلبية، حتى لو لم تكن تتسم بها فعليًا، وستترسخ في النهاية في شخصيتك، ومن ثم يدفعك ذلك إلى الانطواء والدخول في اكتئاب.

ولتجنب ذلك:

-اعتمد على نفسك في تقييمها

-أن تكون مقتنعًا بأن الآراء ما هي إلا وجهات نظر شخصية فلاً تهتم بها

- تطور من نفسك وإيجابياتك وتعدل من سلبياتك.


اضافة تعليق
Advertisements